الخميس، 10 يونيو، 2010

اخر أخباري

بسم الله الذي به دائما نستعين بإسمه نبتدي
تعب قلمي و أتعتبه من النزف
فجرني لزوايا مظلمة فقد طال الترحال
من جنبات فؤادي
إلى مأساة روحي
فلم يجد قلمي مداداً
سوى قلمي
ليروي به ظمأ
أوراقي
فإلى متى...
نظل أنا...
و قلبي....
و قلمي....

دائما على طارقة الطريق......

باسم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق